وليد الفقي

ثورة من نوع آخر كانت في دكان أم أحمد: إتصل بها قاسم وأخبرها بأمر هلهوطة وسيد، كلاهما لم يصلا إلى الموزعين على غير عادتهما، مر على إختفائهما يوماً كاملاً و لا يعرف أي شيء عنهما، أجرى إتصالاته بعلاقاته داخل أقسام الشرطة المحيطة وتأكد بأنه لم يتم اعتقالهما، تظهر أم أحمد وقد كشرت عن أنيابها الزرقاء […]

و تفشل محاولات د. حسن لتحفيز الخلايا العصبية وتحويلها إلى خلايا متجددة بعد أن جرب نقل الجسم المركزي (السنتروسوم) و الخيوط المغزلية من مخ فأر تجارب، وزراعتها في خلية عصبية لفأر آخر، ولكنه لم يستسلم؛ بدأ سلسلة أخرى من التجارب على الخلايا العصبية القريبة من منطقة الحصين، كانت العملية أقل تعقيداً من تجاربه الأولى، ولكن […]

” صباح الخير ” قالها د. حمزة وقد تهللت أساريره بمجرد دخوله غرفة (مي) وبصحبته ( عفاف ) الممرضة المناوبة على حالتها.. واستطرد: ما شاء الله.. إحنا بقينا عال قوي! ثم غمز بعينه مرحا : إيه الجمال والحيوية دي؟! ضحكت مي في إعياء وتمتمت : جمال إيه بس؟! قول لي يا دكتور.. أنا بعمل إيه […]

أصبح هوس الدكتور حسن بالعقار غير مسبوق، التحول الذي حدث على جسد مي أظهر كرامات أخرى للعقار، إنه الآن على عتبة التاريخ، لقد اكتشف إكسير الحياة الأبدية، لن يهرم أي إنسان في المستقبل، سيكون متوفراً لدى الجميع وسيلة لإسترجاع الشباب، و سيكون إثباته شيئاً يسيراً، حينما يتقدم بورقته العلمية بملامح شابة في عمر العشرين، بينما […]

حالة من الهرج و المرج تحول د. حمزة الشخص الوقور إلى طفل يتقافز ويتراقص، ملأ المستشفى صخباً معلناً النتيجة الثورية: أفاقت مي بعد عشرة أعوام من الثبات، “أنا فين” تلك الكلمات التي أشاعت الكثير من الأمل، بدوره انضم د. حسن وأ. مريم إلى حلقة الإحتفال، و كان بداخل كل منهم ما يبرر ذلك المرح، كانوا […]

خطوات مترددة تبحث عن طريقها بين درجات السلم ، تتسارع دقات قلبه حتى أصبحت مزعجة! يطرق الباب وينتظر، يتنصت للجلبة من خلف الباب، و يطرب قلبه قبل أن يستمع إلى صوتها المحبب، ومن خلف العين السحرية، تراقبه (نغم) بفضول، و بدورها تبتسم و تجري بشكل طفولي تبحث عن الإسدال، بينما بدأ (أمجد) يتصبب عرقاً بلا […]

يطرق أمجد باب البدروم بينما يحاول أن يحافظ على توازنه، يحمل مجموعة من الأطباق بها طعام أعده فى المنزل، تفتح له أم أحمد الباب مبتسمة بطيبة وتدعو له بأفضل الدعاء كالعادة ، يشكرها و ينصرف خارجاً من باب العمارة بينما تلملم أم أحمد إبتسامتها، تراقب المدخل يميناً و يساراً ثم تلقي بالأطباق فى سلة القمامة! […]

رأفت بك رجل أعمال ناجح ، لديه شركات متعددة في الكثير من القطاعات الإقتصادية، شخصية براجماتية إلى أقصى حد ، يعرف من أين تؤكل الكتف وكيف تكون أفضل حالات طهيها ! لكنه وقف عاجزاً بعد أن ضربه القدر في أعز ما يملك : إبنته الوحيدة (مي) ليقف عاجزاً امام حالة لا علاج لها، و اختيار […]

اجتماع مفاجئ يطلبه الدكتور حسن في غرفة الإجتماعات، يطلب د. حمزة المشرف على حالة (مي) و مريم مديرة المستشفى، يبدو متحمساً و عيناه تلمع كما الأطفال، ممسكاً بقلم و عدة أوراق كعادته في مثل هذه الاجتماعات.. د.حمزة : خير يا دكتور د.حسن : أنا عايزكم في موضوع خطير جداً و محتاج تركيز .. إحنا قدام […]

على (كوفي شوب) هادئ يتطلع إلى مباراة فى التلفاز بتركيز شديد شاب هادئ الملامح متوسط الطول بشوش الوجه ويحتسي فنجان من القهوة الفرنسية بينما كل حواسه متحفزة ! يكاد يشارك اللاعبين كل ركلة و كل تمريرة ، تنقض يد مشاغبة على ضلعه بشكل مباغت ! فترتعد أجزائه و تتهاوى بشكل كوميدي بينما يغمغم بكثير من […]


Current track
TITLE
ARTIST

Background