ريفيوهات كتب

في عالم الظلام؛ تتغير قواعد اللعبة، تتآلف الضواري ويتعلق المنطق من قدميه في وضع مقلوب، يتغير المنظور، فتتحول الفضيلة إلى وسيلة، ويتحول المبدأ إلى سلعة، وعليها تقوم قواعد العرض والطلب! أبناء قابيل قد سئموا نصيحة الغربان، و روا في سوأة أخيهم مضاعفاً للربحية، تنحت الشياطين في فزع، هجرت جحورهم وأوديتهم الملعونة، وتركتهم يتناسلون خلقاً جديداً […]

مرت ثلاثة أشهر منذ أن تركت مي منزلها واستقرت بالمستشفى، ارتفع سقف حريتها واستقلاليتها، زاد عدد أصدقائها المقربين، وبدأ يتودد إليها (كمال)، ذلك الشاب اليافع ذو المنصب المرموق في إحدي الشركات الكبرى، ثلاثيني العمر ومبهور بعقلها وانطلاقها وجمالها، بينما لا يعرف حقيقة عمرها الأصلي أو كونها أم لطفل عمره إحدى عشرة سنة؛ بل ومازالت زوجة […]

انتفضت مريم لتجد نفسها نائمة على فراش الكشف بغرفة د. حسن، التقطت نفساً عميقاً محاولة السيطرة على التوتر الذى تملك جميع جوانحها؛ ولكن هيهات، فما يجيش بصدرها أكبر من أية محاولات، مازالت صورة أمجد تحتل مخيلتها، ذلك الإنسان الطيب البشوش والذى لطالما وقف فى صفها ودافع عنها، ماذا فعل حتى يكون مصيره بتلك البشاعة؟ وكيف […]

تتمايل صاحبة القد الممتلئ على ايقاعات قلب جراح العقول، تبث في أرجاء جدرانه الخاوية قليلا من الحياة، تنازع أدوات الجراحة والأبحاث على مكان في وقته الضيق، فترفرف بأجنحتها الوردية وتحرك نسمات عطرة في الأرجاء، يتنفسها فتمتلئ بها رئتاه، و تطرد ما قد تراكم بداخلها من خواء رطب مفعم بالوحدة و الشقاء، ليبعث من رحم الجسد […]

عادت مريم إلى المستشفى وفي سيارتها صينية كبيرة ومن فوقها مجموعة مغلفة من الأطباق، وخلال دقائق، كانت (عفاف) الممرضة قد رصت الصينية والأطباق على طاولة الاجتماعات بغرفة د. حسن، وبدورها ذهبت مريم لدعوته لمأدبة عامرة بأصناف منزلية مصرية عريقة، حلت الأغلفة لتفوح رائحتها الذكية و تعبئ الغرفة، أغمض د. حسن عينيه مستمتعاً: ” الله! تسلم […]

فور خروج د. حمزة من الغرفة غاضباً، التفت د. حسن بثبات إلى مريم وقد عادت إليه نبرته الرسمية، طلب منها ملف كل من مي و أم أحمد، بدورها رجعت سريعاً بالملفات ووضعتها أمامه على المكتب، طالع الأوراق بعناية وانفرجت اساريره بارتياح، التفت إلى مريم بطريقة هزلية، ثم سألها بشكل طفولي: “بتعرفي تعملي ملوخية؟!” حملقت فيه […]

على غير عادته، أفاق (علي) مبكراً مبتهجاً، اليوم سيزور بيته الحقيقي، حيث عائلته التي كان يظنها غير مثالية، ليكتشف بأنه قد افتقدهم بشدة، يفتقد وجباته المفضلة من يد نهى، يفتقد دعابات أبيه السمجة، يفتقد مرحه مع اخوته، وقبل الزيارة، يطلب من رأفت أن يمر بالسوبر ماركت الكبير ليشتري لهم الشيكولاتة والألعاب، ثم يصطحبه إلى بيت […]

مرت ثلاثة أشهرعلى خروج مي من المستشفي، أصبحت شخصا آخر ملئ بالحيوية والنشاط، صار لديها العديد من الأصدقاء من الجنسين تقضي معهم معظم وقتها في النادي، ثم تعود في المساء في وقت النوم، وفي الصباح تعاود الكرة مرة أخرى، بينما نسيت تماماً أمر (علي) الذي ظل ينتظرها طوال السنوات الماضية عسى أن تفيق وتكون له […]

استقرت المؤشرات الحيوية لأم أحمد بشكل ملحوظ، وبالفعل تم نقلها إلى إحدى غرف المستشفى التي اختارها د.حسن بنفسه، كلف طاقم من أفضل موظفينه لملاحظتها وتدوين كافة التغيرات التي تطرأ عليها، الآن أصبحت جاهزة لتجربة العقار، توجه د.حسن إلى مختبره بتوتر، وفور لقاءه بعم فوزي: “جهزت الي طلبته منك ياعم فوزي؟” رد عم فوزي على الفور:كله […]

يصف سيارته بجوار الرصيف على الهوينى، يترجل ويقترب من السور بحذر، كانت هناك في حديقة الفيلا الفارهة، تداعب طفلاً جميلاً على الأرجوحة، مازالت أجمل امرأة في الكون! مازالت تتلاقى في عينيها مجرات ومجموعات نجمية، مازالت تجعد من أنفها حينما تبتسم! تمرح مع طفلها وكأنها في عمره، توقف بها الزمن فبقيت على رونقها وسحرها الذي لا […]


Current track
TITLE
ARTIST

Background