يا وردة ألمعى

يا وردة ألمعى

بالألوان نلون حياتنا لتلقى الشمس نورها عليها و نرى رسوماتنا اللتى فيها أحلامنا اللتى طالما حلُمنا بها و لكان كان هناك دئماً شيئا ً يمنعنا و يقف فى طريقنا حتى لو كان حلمك بسيط مثلاً ان ترى المصابيح المضيئة عن قرب ..
و هذا كان حلم ريبونزل , الذى كان رغم بساطته يعنى الكثير بنسبة لها … كانت تشعر أن هذه المصابيح تضئ لها فى عيد ميلادها من كل عام .

و لكن برغم من أن الأم جاثل كانت تمنعها من الخروج من البرج كى تستغل قوة شعرها
الا أن ريبونزل خرجت مع يوجين و أخذت الخطوة بكل جرأة و جنون برغم من أنها كانت خائفة من الأم جاثل الا أنها فعلتها فى النهاية و لم تفكر فى شئ سوى أن تحقق حلمها …
و بالفعل رأت المصابيح و كانت لحظة رئعة و أوصلها هذا الحلم لمعرفتها أنها هى الأميرة المفقودة و لم تعد للبرج مرة أخرى و عاشت بسعادة مع أسرتها و يوجين و طبعاً بسكال …
فى بعض الأحيان تحقيق الحلم يحتاج خطوة جريئة و جنونية دون التفكير فى شئ سوى أنك تريد حقاً أن تفعل هذا و ربما خطوة واحدة تغير مسار حياتك كلها للأفضل
فخذ خطوة جريئة و حقق ما تتمناه و كن مثل ريبونزل و أملأ حياتك بالألوان و روسومات أحلامك , من يدرى ربما تحققها فى يوماً ما و ترسم حلماً جدياً .

 

 

تعليقات

تعليقات

Powered by Facebook Comments

مقالات متنوعة

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked with *

Cancel reply

تعليقات

تعليقات

Powered by Facebook Comments