العائد .. أفضل ختام لثلاثية المخطوطة الرهيبة

كَتبهفي 3 أكتوبر 2017

ريفيو رواية العائد للكاتب حسن الجندى 
رغم التأخيرالشديد فى اصدار هذا الجزء من ثلاثية مخطوطة ابن اسحاق الا ان اللهفة الشديدة لمعظم القراء  على هذه الرواية كان فى محله ومنطقى جدا 

وسبب هذا التأخير انه اعاد كتابة هذا الجزء أكثر من مرة حتي نرى هذا العمل بتلك الروعة

أولا : استخدم الكاتب الاسلوب المتسحدث فى المزج بين العامية للحوار والفصحى للسرد وهو الاسلوب الذى اثبت جدارته فى الوصول الى قلوب وعقول اغلب الجيل الحالى من القراء … مع مراعاة قواعد اللغة فى الفصحى وعدم استخدام مصطلحات او كلمات معقدة 
ايضا كان هناك طلاسم ومعلومات قيمة عن الجن من الصعب بل من المستحيل على الكاتب ان يبتعدها من خياله  بل هذا نيجة بحث دؤوب وشاق عن تلك الحقائق ليخرج لنا الكاتب عملا عبقريا مثل هذا

ثانيا : الحبكة والتشويق 
لم اقرأ ولم أر فى حياتى اثارة وتشويق وجنون أيضا فى الاحداث فى رواية مثل مخطوطة ابن اسحاق الا فى اعمال دان براون … تجلت عبقرية الكاتب فى ابتداع اشخاص وعمل حبكة و تمهيد رائع … وفاق اى تخيلات لتوقع سير الاحداث
وأراهن ان من قرأ الرواية لم يكن يتخيل فى بدايتها ان تصل الأحداث لتلك الدرجة من الجنون والعبقرية
ان حسن الجندى اثبت جدارته لاستحقاق ملك ادب الرعب فى الوطن العربى فى العصر الحديث
شكرا حسن الجندى

وانتظر بلهفة شديدة عملك القادم (منزل أبو خطوة ) تقيمي للرواية 5 من 5 

التعليقات

التعليقات

اقرأ أيضاً  رواية الجريمة والعقاب

آراء القراء

اترك تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


Current track
Title
Artist

Background